واقعة "تاريخية" تكشف كيف انقلب نجوم البايرن على أنشيلوتي

أثبتت تقارير حديثة شكل العلاقة بين لاعبي نادي بايرن ميونيخ الألماني ومدربهم كارلو أنشيلوتي قبل رحيله إذ تدرب عدد من لاعبي الفريق من دون علم مدربهم أثناء قيادته للنادي الألماني.

 

وفي تقرير نشرته صحيفة "كيكر" الاثنين وصلت درجة عدم التفاهم بين اللاعبين وأنشيلوتي خلال فترة تدريبه للبايرن إلى درجة كبيرة جدا إذ قام عدد من لاعبي الفريق بتنظيم وحدات تدريبية من دون علم مدربهم.

 

وذكرت الصحيفة إن اللاعبين "المنقلبين" على أنشيلوتي هم الألمان توماس مولر ومانويل نوير وجيروم بواتينغ وماتس هاملز بالإضافة إلى الهولندي آريين روبين والفرنسي فرانك ريبيري.

 

واجتمع هؤلاء اللاعبين مع إدارة النادي مطلع هذا الموسم لمناقشة أساليب أنشيلوتي وإبداء الاعتراض على قلة الوحدات التدريبية.

 

وقامت الإدارة بإخطار المدرب الإيطالي بتلك الاجتماعات وأوصلت مطالب اللاعبين بزيادة الوحدات التدريبية لكن المدرب الإيطالي رفض تغيير طريقته في التدريب.

 

وكان روبين الأكثر اعتراضا على طريقة تدريب أنشيلوتي ووصل به الأمر للتصريح: "هناك تدريبات على مستوى أعلى في فريق أطفال بايرن الذي يلعب به ابني".

المصدر : التيار الوطني