«بيكهام» يكشف حقيقة اعتداء مدرب مانشستر يونايتد السابق عليه

كشف أسطورة الكرة الإنجليزية ديفيد بيكهام عن حادثة "الحذاء" الشهيرة التي وقعت له مع مدربه السابق في نادي مانشستر يونايتد الأسكتلندي السير أليكس فيرجسون في عام 2003 مؤكدًا أن الأخير لم يكن يقصد ضربه.

وقال "بيكهام" في تصريحاته لصحيفة "ميرور" البريطانية "لقد لعبنا أمام أرسنال وارتكبت الكثير من الأخطاء في تلك المباراة فجاء إلى غرفة تغيير الملابس فتحدث لنا ثم بدأ في الاقتراب مني وقذف بحذاء تجاه حزمة من الملابس كانت فوق الأرض ولكن الحذاء جاء في وجهي".

يأتي ذلك ردا من بيكهام على اتهامات فيرجسون له بسيرته الذاتية التي ذكر خلالها: "في موسمه الأخير معنا كنا نعلم أن مستواه بدأ ينخفض ومجهوده البدني أصبح ضعيفا وسمعنا العديد من الشائعات حول رغبته في الرحيل إلى #

">ريال_مدريد".

وأشار "بعد المباراة كان على بعد 12 قدمًا مني في أحد الأماكن المليئة بالأحذية الرياضية عندما وجدته يشتم قمت بركل حذاء تجاهه أصابه تحت عينه" موضحًا "حاول الاشتباك معي ولكن باقي اللاعبين تدخلوا لإنقاذ الموقف ومنعه من ضربي".

المصدر : صدي البلد