آبل تعزز ترسانتها البشرية لإبراز مواهبها في مجال إنشاء المحتوى المرئي

من الواضح أن شركة آبل تريد إيجاد موطئ قدم لها أيضا في سوق إنشاء المحتوى المرئي. وكما تعلمون على الأرجح فقد قامت الشركة بالإستحواذ على البرنامج التلفزيوني الغنائي Carpool Karaoke وقامت بإطلاق برنامج تلفزيوني آخر بنفسها يدعى Planet Of Apps وأخيرًا سمعنا بأن الشركة تتنافس مع شركة أمازون للحصول على حقوق بث فيلم James Bond المقبل.

هذا هو السبب في أننا لم نتفاجأ عندما سمعنا بأن شركة آبل قامت بتوسيع فريقها المسؤول عن صناعة المحتوى المرئي في الشركة من خلال توظيف المزيد من الخبراء والمواهب في هذا المجال. وقد قامت شركة آبل مؤخرا بتوظيف أربعة موظفين جدد من قطاع التلفزيون علما أن ثلاثة من هؤلاء الموظفين جاءوا من شركة #Sony. الأول هو Kim Rozenfeld الذي كان يرأس مهام البرمجة في شركة #Sony Pictures Television.

أما الإثنان الآخران فهما Max Aronson و Ali Woodruff واللذان سينضمان إلى شركة آبل كمديرين تنفيذيين في مجال التنمية. هذا وبجانب إلى أن Max Aronson عمل سابقا كنائب لمدير المحتوى الدرامي في شركة #Sony Pictures TV في حين عمل Ali Woodruff كمدير للشؤون الإبداعية. السيدة Rita Cooper Lee والتي كانت سابقا رئيسة للدعاية في شركة WGN America ستنضم بدورها لشركة آبل لتقود جهود الإتصالات.

في السنوات الأخيرة رأينا شركة آبل توسع أعمالها التجارية لتشمل أكثر من مجرد قطاع التكنولوجيا فقد توسعت لتشمل مجالات أخرى مثل الأزياء من خلال توظيف الخبراء في صناعة الأزياء والموسيقى من خلال الإستحواذ على شركة Beats Audio. عموما نحن لن نستغرب في حالة إذا قررت شركة آبل الدخول إلى مجالات أخرى غير المجالات التي دخلت إليها الآن.

 

المصدر : إلكتروني