وزير اسرائيلي: 300 أسير فلسطيني أوقفوا إضرابهم عن الطعام

اعلن وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي جلعاد أردان الاحد ان 300 أسير فلسطيني في السجون الإسرائيلية وافقوا على إيقاف إضراب مفتوح عن الطعام بدأوه قبل نحو أسبوعين.

في المقابل أكدت السلطة الفلسطينية ونادي الأسير الفلسطيني أن 1500 أسير يطالبون بتحسين أوضاعهم المعيشية في السجون مستمرون في إضرابهم.

وقال أردان للإذاعة العسكرية أن 300 أسير "وافقوا على تناول الطعام من دون الحصول على شيء" من مطالبهم مشددا على أنه "لا مجال للتفاوض".

وأظهر الوزير الإسرائيلي أن إدارة السجن تسعى إلى إنشاء أربعة مراكز طبية داخل السجون بهدف "تجنب بأكبر قدر ممكن نقل المعتقلين المضربين عن الطعام إلى مستشفيات مدنية" في حال تدهورت أوضاعهم الصحية.

وانتقد أردان أيضا رابطة الأطباء الإسرائيليين التي تمارس "ضغوطا على الأطباء لعدم تطبيق القانون" الذي يسمح بتغذية السجناء رغما عنهم بواسطة الأنابيب.

وتم تمرير هذا القانون في العام 2015 وهو يخص المضربين عن الطعام الذين يصل بهم الاضراب حد تهديد الحياة.

ويخوض الاسرى الفلسطينيون منذ 17 من نيسان اضرابا جماعيا عن الطعام بدعوة من القيادي في حركة فتح مروان البرغوثي المحكوم بالسجن المؤبد للمطالبة بتحسين ظروف سجنهم.

المصدر : البوابة