«الداخلية العرب» يوصون بتعميم إستراتيجية تعزيز حقوق الإنسان في العمل الأمني
أوصى المؤتمر الثالث للمسؤولين عن حقوق الإنسان في وزارات الداخلية العربية الذي اختتمت أعماله بتونس اليوم بتنظيم برنامج تدريبي على احترام حقوق الإنسان للعاملين في المؤسسات السجنية والإصلاحية.

وأثبت بيان إعلامي أصدره اليوم الخميس مجلس وزراء الداخلية العرب أن المشاركين في المؤتمر تدارسوا مشروع الاستراتيجية العربية لتعزيز حقوق الإنسان في العمل الأمني وأوصوا بتعميمه على الدول الأعضاء لإبداء الملاحظات بشأنه على أن تتولى الأمانة العامة للمجلس إعادة صياغته وعرضه لاحقا على المؤتمر المقبل لوزراء الداخلية العرب.

ومن توصيات المؤتمر أيضا كما ورد في البيان الاعلامي الصادر مساء اليوم إعداد تصور لموقع إلكتروني خاص بالأجهزة المعنية بحقوق الإنسان في وزارات الداخلية العربية وعرضه بشأن إصدار مجلة عربية تعنى بقضايا الأمن وحقوق الإنسان وأن يقوم فريق من الخبراء بدراسة التصورين وعرض النتيجة على المؤتمر المقبل.

وناقش المؤتمر نتائج تطبيق توصيات المؤتمر الثاني للمسؤولين عن حقوق الانسان واتخاذ التوصيات المناسبة بشأنها واستعرض تجارب وزارات الداخلية العربية في مجال حقوق الإنسان كما ناقش تصورا نموذجيا لإدارة متخصصة بحقوق الإنسان من حيث الهيكل التنظيمي والمهام وأوصى بتعميمه على الدول الأعضاء.

وقد أحيلت التوصيات إلى الأمانة العامة تمهيدا لرفعها إلى الدورة المقبلة لمجلس وزراء الداخلية العرب للنظر في اعتمادها.

وشارك في المؤتمر الذي افتتحت أعماله أمس الأربعاء ممثلون عن وزارات الداخلية في الدول العربية فضلا عن جامعة الدول العربية وجامعة (نايف) العربية للعلوم الأمنية والمفوضية السامية لحقوق الإنسان في الأمم المتحدة والمفوضية السامية للأمم المتحدة لشئون اللاجئين.

المصدر : صدي البلد