وزير الدفاع الأمريكى يعمل مستشارًا عسكريًا لدولة الإمارات
كشفت شبكة "سي.إن.إن" الأمريكية أن وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس حصل على إذن من الجيش الأمريكي للعمل كمستشار عسكري لدولة الإمارات بعد تقاعده عن العمل.

ونقلت الشبكة عن مسئول إماراتي بارز قوله إن ماتيس لم يتلق أموالًا نظير عمله الاستشاري وأن دوره الاستشاري غير رسمي.

وصرح المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاجون" الكابتن جيف ديفيس بأن ماتيس قدم المشورة للإمارات لإعادة بناء جيشها وأن وظيفته كانت دون أجر وأن ماتيس لم يكن يمثل الحكومة الأمريكية موضحًا أن الإمارات دفعت له تكاليف السفر.

ومع أن وظيفة ماتيس لصالح الإمارات لم تكن معروفة في السابق فإنها مع ذلك كانت وظيفة قانونية وهو ما أفصح عنه الجنرال الأمريكي بعد توليه مهام منصبه.

وكان ماتيس قد تقاعد رسميًا عن رئاسة القيادة المركزية الأمريكية عام 2013 حيث كان يشرف على عمليات الولايات المتحدة في الجيش.

يذكر أن ماتيس أشاد بالجيش الإماراتي في تصريحات لصحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية عام 2014 وقال: "إنهم ليسوا مستعدين للقتال فحسب.. إنهم محاربون أقوياء.. ثمة احترام واعجاب لما قاموا به وما يستطيعون القيام له".

المصدر : صدي البلد