إقامة برلمان عربي للطفل

استكملت جامعة الدول العربية ودولة الإمارات خلال اجتماع تحضيري اليوم مسألة إعداد النظام الأساسي واللائحة الداخلية للبرلمان العربي للطفل التي سيتم رفعها للمجلس الاقتصادي والاجتماعي في دورته الوزارية الأسبوع المقبل تمهيدًا لإقرارها من قبل الوزاري العربي في سبتمبر المقبل ليتم الانطلاق نحو تأسيس هذا البرلمان الذي تستضيفه دولة الإمارات تنفيذًا لمبادرة الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم إمارة الشارقة.


وأشاد الأمين العام المساعد للشؤون القانونية بالجامعة العربية السفير فاضل جواد في كلمته أمام الاجتماع بمبادرة الشيخ الدكتور سلطان القاسمي بإنشاء وتمويل هذا البرلمان على غرار الدول الأوربية المتطورة لتدريب النشء على التحاور والمناقشة والمشاركة في صنع القرار.


وأشارت مديرة إدارة المرأة والأسرة والطفل بالجامعة العربية إيناس مكاوي إلى أهمية البرلمان العربي للطفل من أجل صقل جيل واعي من الشباب العربي وقادر على المشاركة في صناعة المستقبل مشددة على ضرورة العمل على وضع حقوق الطفل على أولويات أجندة العمل البرلماني العربي.


وأضافت مكاوي أن تجربة إيجاد برلمان عربي للطفل ستتيح عملية التعارف والتجانس والتبادل التجارب بين الأطفال العرب في هذه المرحلة لافتًا الانتباه إلى أهمية أن يكون للطفل العربي صوت يعبر عنه ويناقش أفكاره ويحقق أحلامه.


وعن تشكيلة البرلمان العربي للطفل أوضحت مديرة إدارة المرأة والأسرة والطفل بالجامعة العربية أن هناك جهازًا إداريًا للبرلمان ورئاسة من الأطفال أنفسهم والفئة العمرية المستهدفة هي ما بين 12 عامًا و16 عامًا ومدة العضوية سنتين من البنين والبنات وأربعة أعضاء من كل دولة عضو بالجامعة العربية.


وأفاد مدير إدارة الشؤون القانونية بوزارة الخارجية والتعاون الدولي بالإمارات السفير عبد الله حمدان النقبي بأن الهدف الأساسي من هذا البرلمان هو طموح دولة الإمارات ورغبتها في رفع الوعي لدى الطفل العربي بالعمل البرلماني والاهتمام بمستقبل العمل البرلماني في الدول العربية من خلال تدريب النشء والشباب على هذه الأهداف وذلك لبناء شباب للمستقبل يسعون للعمل البرلماني بالمستوى الذي يليق بمكانة الدول العربية.

رابط الخبر بصحيفة صحيفة كل أخبارك: إقامة برلمان عربي للطفل

المصدر : الوئام