لافروف: إجراءات المفوضية الأوروبية تعوق تنفيذ مشروعات مفيدة للجانبين
ذكر وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف اليوم الجمعة أن الاجراءات التي اتخذتها المفوضية الأوروبية تعوق تنفيذ مشروعات مفيدة لروسيا والاتحاد الأوروبي ومثالا على ذلك مشروع نورد ستريم -2.

وقال لافروف في اجتماع مع طلاب معهد العلاقات الدولية بموسكو -وفق ما نقلته وكالة أنباء تاس الروسية- "إن مفوضي الاتحاد الأوروبي يميلون إلى الاعتقاد بأنهم الرؤساء ومن ثم يتجاهلوا الحكومات الوطنية وهذا ما يحدث في مشروع نورد ستريم 2.

وأشار لافروف أن هناك وثيقة رسمية من الهيئة القانونية للمفوضية الأوروبية تفيد بأن هذا المشروع لا ينتهك بأي حال من الأحوال القاعدة الحالية للاتحاد الأوروبي ولا يتطلب مزيدا من التنسيق ولكن المفوضية الأوروبية تقول" حسنا هذا ما قالته هيئة الشؤون القانونية لدينا لكننا نفكر بطريقة آخرى".
وتابع لافروف "أنه مثال يدل على أن إجراءات بروكسل يمكن أن تعتبر عقبة على طريق تنفيذ مشروعات مفيدة للطرفين".
وسيتجه خط أنابيب غاز نورد ستريم -2 الذى يبلغ طوله 1220 كيلومترا إلى بحر البلطيق من روسيا إلى ألمانيا.
وتبلغ طاقة كل من خطي المشروع 5ر27 مليار متر مكعب سنويا ويضاعف خط الأنابيب الجديد الذي يتبع أساسا نفس مسار نورد ستريم من قدرته.. فيما تبلغ التكلفة الإجمالية للمشروع 9.9 مليار يورو.

المصدر : صدي البلد