واشنطن: سنركز على إيصال المساعدات الإنسانية إلى إقليم راخين في بورما

ذكر نائب مساعد وزير الخارجية الأمريكية لشؤون جنوب شرق آسيا باتريك مورفي إن تركيز الولايات المتحدة في الأزمة المندلعة في ولاية راخين غرب بورما (ميانمار) ينصب على إيصال المساعدات الإنسانية للأشخاص المحتاجين بالتعاون بين المجتمع الدولي والسلطات البورمية.

وأثبت وفقا لتصريحات أوردتها قناة(الحرة) الأمريكية اليوم السبت أن واشنطن تدين الهجمات أيا كانت طبيعتها سواء ضد قوات الأمن أو ضد المدنيين.. مضيفا "نحن قلقون للغاية بسبب وقوع انتهاكات أسفرت عن نزوح الكثيرين من الأشخاص".

وأشار إلى أن حركة النزوح من ولاية راخين طالت أقليات كثيرة تعيش في المنطقة وليس فقط أبناء أقلية الروهينجا المسلمة.

فيما صرحت المتحدثة باسم المفوضية العليا للاجئين التابعة للأمم المتحدة فيفيان تان أن نحو 270 ألف لاجئ معظمهم من الروهينجا فروا من أعمال العنف في ولاية راخين ودخلوا بنجلادش منذ 25 أغسطس.

المصدر : صدي البلد