اليابان وأمريكا تجريان تدريبا جويا فوق بحر الصين الشرقي
صرحت قوات الدفاع الذاتي الجوية اليابانية اليوم /السبت/ أن طائرات حربية يابانية من طراز (إف-15) أجرت تدريبا جويا مع قاذفات قنابل أمريكية من طراز (بي1-بي) فوق بحر الصين الشرقي.

وذكرت صحيفة (أساهي شيمبون) اليابانية أن قاذفتين من سلاح الجو الأمريكي من طراز (بي-1بي لانسر) شاركتا في التدريب حيث انطلقتا من قاعدة (أندرسن) الجوية على جزيرة (جوام) الأمريكية الواقعة في المحيط الهاديء وانضمتا إلى مقاتلتين يابانيتين من طراز (إف-15).

وكانت طائرات حربية يابانية من نفس الطراز قد أجرت تدريبا جويا في 31 أغسطس الماضي مع قاذفات أمريكية من طراز (بي1-بي) وطائرات شبح من طراز (إف-35) جنوبي شبه الجزيرة الكورية وذلك بعد يومين من إجراء كوريا الشمالية تجربة إطلاق صاروخ باليستي فوق شمالي اليابان.

وتأتي المناورات المشتركة في الوقت الذي تشهد فيه المنطقة توترات حادة على خلفية التجارب النووية والصاروخية التي أجرتها كوريا الشمالية خلال الأسابيع الأخيرة فيما من المحتمل أن تجري تجربة صاروخية جديدة خلال الأيام المقبلة.

المصدر : صدي البلد