مسئول حكومي بميانمار: لن يتم السماح بعودة جميع الفارين من أقلية «الروهينجا»
ذكر وزير الشؤون الاجتماعية والإغاثة في ميانمار "وين ميات آيي" إنه لن يتم السماح بعودة جميع الفارين من أقلية "الروهينجا" المسلمة إلى البلاد.

وأشار آيي - في تصريح لراديو هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) اليوم السبت - أنه "بالنسبة للأشخاص الذين فروا إلى بنجلاديش سيتم فقط الموافقة على عودة الأشخاص الذين سيثبتون أنهم كانوا يعيشون في ولاية "راخين" بالإضافة إلى إثبات جنسيتهم" ملمحا إلى أن الحكومة ستراقب عملية عودة الفارين.

وكانت المفوضية السامية لشئون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة صرحت أن أعداد اللاجئين من أقلية "الروهينجا" المسلمة الفارين من ميانمار منذ 25 أغسطس الماضي حتى الآن تقدر بنحو 290 ألف لاجئ.

يشار إلى أن مسلمي الروهينجا يعانون من الاضطهاد في البلد ذات الأغلبية البوذية إذ يعدهم الكثيرون في ولاية "راخين" وأنحاء ميانمار مهاجرين غير شرعيين قادمين من بنجلاديش.

المصدر : صدي البلد