مسئولون أمريكيون: إعصار «إرما» سيسحق فلوريدا وربما بعض الولايات الجنوبية أيضاً

حذّر مسئولون أمريكيون اليوم السبت من أن إعصار (إرما) الذي يُنتظر أن يضرب الساحل الجنوبي لولاية فلوريدا وجزر (فلوريدا كيز) في الساعات المقبلة "سيسحق فلوريدا" وربما يدمر بعض الولايات الجنوبية أيضًا.

وبينما غادر مئات الآلاف من سكان جنوب فلوريدا منازلهم في أعقاب مناشدة السلطات بإجلاء نحو 5.6 مليون شخص في تلك المنطقة تزايدت حدة تحذيرات المسئولين ومناشداتهم للمواطنين بالامتثال للتعليمات في ظل توقعات بأن يتسبب (إرما) في دمار للولاية لم يسبق له مثيل على مدى جيل كامل بحسب صحيفة (واشنطن بوست).

وأطلق مسئولون محليون وفيدراليون تحذيرات مشددة للمواطنين مع اقتراب الإعصار من فلوريدا مشددين على حجم الخطر الذي يرجح أن تواجهه الولاية في الأيام المقبلة كما طالبوا المواطنين في عدد من الولايات من ألاباما إلى نورث كارولينا بترقب الإعصار واصفين إياه بأنه "تهديد سيدمر الولايات المتحدة سواء فلوريدا أو بعض الولايات الجنوبية".

وكانت السلطات في ولاية فلوريدا دعت حوالي 6ر5 مليون شخص (أي ربع سكان الولاية) إلى مغادرة منازلهم بسبب اقتراب إعصار "إرما" والذي ضرب في الأيام الثلاثة الأخيرة حوض الكاريبي وكوبا متسبباً في مقتل 24 شخصاً في حوض البحر الكاريبي ومن المتوقع أن يقترب من جزر (فلوريدا كيز) وجنوب الولاية في وقت مبكر من يوم غد الأحد.

ووفقا لصحيفة "نيويورك تايمز" فقد صُنف (إرما) كأحد أقوى الأعاصير في التاريخ حيث سجل أعلى قوة للرياح في المحيط الأطلنطي كما استمرت شدته كإعصار مسجلًا الدرجة الخامسة لثلاثة أيام متتالية وهي مدة لم يتم تسجليها لأي إعصار في تلك الدرجة في المحيط الأطلنطي فضلا عن أنه كسر الأرقام القياسية في الطاقة المتراكمة للإعصار وهو مقياس يجمع بين قوة العاصفة ومدتها مرجحة أن تزداد الطاقة المتراكمة غدًا مع اقتراب الإعصار من الساحل الأمريكي.

ونقلت "واشنطن بوست" عن مدير الوكالة الفيدرالية لإدارة الطوارئ قوله: "ليس السؤال عما إذا كانت فلوريدا ستتأثر ولكن السؤال هو ما مدى سوء التأثير الذي ستتأثره فلوريدا".

وأعلنت السلطات في كل من جورجيا ونورث كارولينا وساوث كارولينا التي من المرجح أن تشهد أمطارا وسيولا غزيرة خلال الأيام المقبلة حالة الطوارئ لكن تركيز السلطات الأمريكية منصّبٌ حاليا على فلوريدا حيث من المتوقع أن يصل ارتفاع مياه الأمطار فيها إلى أكثر من نصف متر قبل أن تصل إلى الأراضي الأمريكية.

وقال المركز الوطني الأمريكي للأعاصير إن "إرما من المرجح أن يبلغ اليابسة في فلوريدا كإعصار كبير وخطير وسوف يجلب رياحا مهددة للحياة لمعظم الولاية بغض النظر عن المسار الدقيق لمركز الإعصار".

ووفقا لمركز الأعاصير فقد بلغت سرعة الرياح عند الساعة الخامسة صباحا بالتوقيت المحلي حوالي 155 ميلا في الساعة.

المصدر : صدي البلد