«ترامب» يراقب إعصار «إرما» من المنتجع الرئاسي بـ «كامب ديفيد»

ذكرت صحيفة (نيويورك تايمز) الأمريكية إن الرئيس دونالد ترامب سيراقب إعصار إرما المرتقب أن يضرب ولاية فلوريدا اليوم السبت من المنتجع الرئاسي بكامب ديفيد أثناء عقْده رابع اجتماع حكومي شامل لمناقشة تقدم إدارته في تحقيق أولوياتها خلال عامه الأول في الرئاسة.

ونقلت الصحيفة في تقرير نشرته على موقعها الإلكتروني اليوم السبت عن مسئولين بالبيت الأبيض أن ترامب سيتلقى إفادات مستمرة عن الإعصار الذي يقترب من الساحل الجنوبي لفلوريدا ما أجبر الملايين على الفرار خوفا من ارتفاع مياه المحيط والرياح العاصفة.

وأشارت الصحيفة إلى أن مسئولين بالإدارة الأمريكية شددوا على ثقتهم في قدرة هيئة إدارة الكوارث الفيدرالية على الاستجابة لإعصار إرما الذي يصفه الخبراء بأنه أقوى إعصار في التاريخ رغم أنه يأتي بعد غرق ولايتي تكساس ولويزيانا جرّاء إعصار هارفي الذي ضرب جنوب الولايات المتحدة في 25 أغسطس الماضي.

وتقدم ترامب في خطابه أمس الجمعة بالامتنان لأول المستجيبين للحكومة الأمريكية وبالدعاء للأمريكيين الذين يعيشون في مسار الإعصار مؤكدا أن "أمريكا تقف متحدة.. وأنا أعني متحدة بالكامل".

ونقلت الصحيفة عن مستشار ترامب للأمن الداخلي توماس بوسيرت أنه مطمئن من قدرة قادة ومؤسسات الدولة على التعامل مع أي شيء يعترض طريقهم.

ومن جانب آخر أعلن البيت الأبيض اليوم السبت أن ترامب قدم دعوة لكل أعضاء الحكومة الأمريكية وزوجاتهم لقضاء عطلة الأسبوع في كامب ديفيد أثناء الاجتماع الحكومي.

وقال مسئولون إن الاجتماع سيناقش السياسة التشريعية لترامب بما في ذلك إعادة هيكلة قانون الضرائب وضخّ استثمارات جديدة في مشروعات البنية التحتية وقضية الشباب المهاجرين غير الشرعيين المعروفين باسم "الحالمين".

المصدر : صدي البلد