مصادر أمنية: لبنان يعتقل رئيس بلدية سابقا قرب الحدود مع سوريا
ذكرت مصادر أمنية إن قوات الأمن اللبنانية اعتقلت علي الحجيري رئيس بلدية عرسال السابق قرب الحدود السورية اليوم السبت فيما يتعلق بعملية أسر جنود لبنانيين.

وأضافت المصادر إن الحجيري يواجه أيضا اتهاما بالتواطؤ مع جماعة جبهة النصرة الإسلامية الفرع السابق لتنظيم القاعدة في سوريا.

وكان مسلحون من جبهة النصرة وتنظيم داعش سيطروا على عرسال لفترة وجيزة عام 2014 حين أسروا عددا من الجنود قبل انسحابهم خلال مواجهات مع الجيش.

وأطلقت جبهة النصرة سراح 16 جنديا في عام 2015 مقابل إطلاق سراح عدد من المتشددين الإسلاميين المسجونين.

وقتل داعش كل الجنود الذين أسرتهم وعددهم تسعة.

وتم طرد كل من الجماعتين من آخر معقل لها على الحدود السورية اللبنانية في هجمات منفصلة شنها الجيش وحزب الله اللبناني في الآونة الأخيرة.

ولم يتضح بعد ما إذا كان الاتهام الموجه إلى الحجيري على صلة بمجموعة الأسرى على يد جبهة النصرة أم بأسرى الدولة الإسلامية.

وقال الرئيس اللبناني ميشال عون قبل أيام إن الجيش يحقق في الظروف التي أدت إلى أسر الجنود الذين قتلتهم الدولة الإسلامية.

المصدر : صدي البلد