وفد من البرلمان الإفريقي يتعرف على الأوضاع الأمنية والإنسانية في جنوب دارفور

زار وفد من البرلمان الإفريقي اليوم السبت ولاية جنوب دارفور بالسودان للتعرف على الأوضاع الأمنية والإنسانية وقضايا النازحين وتأثير العقوبات المفروضة على السودان بصفة عامة .
وأوضح أعضاء الوفد - خلال لقائهم رئيس المجلس التشريعي بالولاية صالح عبد الجبار- أنهم استبقوا زيارة جنوب دارفور بتفقد الأوضاع في ولاية غرب دارفور لتقييم مستوى الاستقرار الأمني والإنساني مؤكدين أن الموقف يمضي إلى تحسن كبير .
وأشاد أعضاء الوفد بقرار الحكومة السودانية بجمع السلاح من أيدي المواطنين معتبرين ذلك تعبيرا عن إرادة الدولة الجادة لإحلال السلام في دارفور مطالبين المجتمع الدولي وشركاء اتفاقية الدوحة لسلام دارفور بتحمل مسئولياتهم كاملة تجاه الإقليم .
وأثبت أعضاء الوفد على أهمية رفع العقوبات الأمريكية المفروضة على السودان منوهين أنهم يعملون علي لفت أنظار العالم للآثار السلبية الناجمة عن تلك العقوبات مبرزين أنهم سيعملون من أجل عودة النازحين واللاجئين ومعالجة قضية النزوح مشيدين بالجهود الحكومية المبذولة في ذات الصدد .
بدوره أثنى رئيس المجلس التشريعي لولاية جنوب دارفور على الأدوار التي بها يقوم البرلمان الإفريقي من أجل مساندة السودان لرفع العقوبات مؤكدا أن المتضرر الوحيد هو المواطن السوداني .

المصدر : صدي البلد