وزيرا خارجية روسيا وألمانيا يبحثان هاتفيا أزمة كوريا الشمالية

بحث وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف مع نظيره الألماني زيجمار جابرييل اليوم/ الأربعاء/ خلال إتصال هاتفى الأزمة الكورية الشمالية وسبل تسوية الأزمة السورية بالإضافة إلى المبادرة الروسية لنشر بعثة أممية في شرق أوكرانيا لحماية بعثة المراقبين التابعة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا.
وقالت وزارة الخارجية الروسية في بيان نقلته وكالة أنباء (سبوتنيك) الروسية إن الوزيرين نددا بنشاطات كوريا الشمالية الصاروخية والنووية وشددا على ضرورة حل قضية شبه الجزيرة الكورية بالطرق الدبلوماسية والسياسية.
وتطرق الوزيران - خلال الإتصال الهاتفى- إلى مبادرة نشر بعثة أممية لحماية بعثة المراقبين التابعة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا في "دونباس" وذلك بعد إعلان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في الخامس من الشهر الجاري عن تأييده لفكرة إرسال قوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة إلى شرق أوكرانيا.
وكان وزير الخارجية الألماني قد رحب الأسبوع الماضي بمبادرة روسيا لنشر قوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة في منطقة "دونباس".. ملمحا إلى أن نشر قوات الأمم المتحدة هناك سيساهم في رفع العقوبات المفروضة على روسيا.
وقال جابرييل إنه اتطلع على مبادرة بوتين التي دعا إليها لنشر قوات حفظ السلام ملمحا إلى أن خطوة نشر قوات في منطقة "دونباس" لمراقبة وتأمين وقف إطلاق النار كانت تراها ألمانيا ملحة منذ فترة طويلة.
وأشار إلى أنه في حالة نجاح قوات الأمم المتحدة لحفظ السلام في مهمتها فستكون هذه هي الخطوة الأولى من أجل رفع العقوبات المفروضة على روسيا.
تجدر الإشارة إلى أن وزير الخارجية الألماني قد انتقد في شهر أغسطس الماضي فرض الولايات المتحدة عقوبات جديدة على الجانب الروسي.. ملمحا إلى أن العقوبات الأمريكية تدعو للتساؤل بشأن تضامن الدول الغربية فيما يتعلق بالأزمة الأوكرانية.

المصدر : صدي البلد