اختفاء وسرقة مئات القطع الأثرية من متاحف بريطانية
كشفت قناة "سكاي نيوز" أن أكثر من 600 قطعة أثرية قد فقدت أو سُرقت أو خُزنت بطريقة خاطئة في عدد من المتاحف البريطانية منها مجموعة متاحف العلم والمتحف البريطاني ومتحف التاريخ الطبيعي.

وبحسب القناة فإن مجموعة متاحف العلم التي تحتوي متحف العلم في لندن ومتحف العلم والصناعة في مانشستر ومتحف السكة الحديد الوطني في يورك صرحت للقناة بأن هناك 5315 قطعة أثرية غير معروفة أماكن وجودها.

وأضافت القناة أن هناك مشكلة أخرى تتمثل في أن المتاحف لا تتمتع بمساحة كافية لعرض جميع القطع التي تضمها فمتحف العلم مثلًا لا يعرض سوى 5% من مجموع 400 ألف قطعة أثرية موجودة به أما القطع الباقية فمحفوظة في مخازن.

ومن بين القطع المفقودة قطعة نادرة من حجر الكوارتز مفقودة من المتحف الوطني في اسكتلندا وخاتم ماسي تبلغ قيمته 750 ألف جنيه إسترليني مفقود من المتحف البريطاني.

وأشارت الصحيفة إلى أن تحقيقًا أجرته كشف أن هناك 947 قطعة أثرية مفقودة منذ عام 2010 وهناك أيضًا قطع مسروقة بقيمة 80 ألف جنيه إسترليني.

ونقلت القناة عن خبير الترميم كريستوفر مارينلو قوله "إنه فرض على الشعب الذي يمول هذه المتاحف بضرائب باهظة للغاية وحق له أن يعرف أين ممتلكاته. إذا كانت هناك مفقودات فيجب إبلاغ الشرطة فورًا وإدراج المفقودات في قاعدة بيانات ومحاولة العثور عليها بأسرع ما يمكن".

المصدر : صدي البلد