حاملة طائرات أمريكية تصل كوريا الجنوبية خلال أكتوبر الجاري

أفاد مصدر بوزارة الدفاع الكورية الجنوبية اليوم الأحد بأنه من المتوقع أن تصل إلى كوريا الجنوبية خلال أكتوبر الجاري حاملة الطائرات الأمريكية "يو إس إس رونالد ريجان سي في إن-76" للمشاركة في تدريبات عسكرية تجريها البحرية الكورية الجنوبية بشكل مشترك مع الولايات المتحدة الأمريكية.

وذكرت وكالة الأنباء الكورية الجنوبية "يونهاب" أن سول ستجري مباحثات مع الجانب الأمريكي حول خطة نشر حاملة الطائرات التي تعمل بالطاقة النووية والمجموعة القتالية التابعة لها بمياه البحر الشرقي في منتصف أكتوبر الحالي.

وتتضمن القطع البحرية القتالية التابعة لحاملة الطائرات رونالد ريجان مدمرة من طراز أيجيس وسفينة حربية مزودة بصواريخ كروز وغواصة نووية أيضا.

وأوضحت الوكالة الكورية الجنوبية أن التدريبات العسكرية المشتركة بين الجيشين الكوري الجنوبي والأمريكي تستهدف اكتشاف وتتبع واعتراض الصواريخ الباليستية الكورية الشمالية وتدريب القوات البحرية على الهجوم المضاد للغواصات.

وتأتي هذه الخطوة وسط ترقب كبير من إمكانية أن تخترق حاملة الطائرات الأمريكية الحدود البحرية لكوريا الشمالية خلال مهمتها العسكرية المرتقبة بعد أن حلق سرب مقاتلات أمريكية مكون من قاذفات استراتيجية من طراز "بي-1 بي" ومقاتلات نفاثة باتجاه الساحل الشرقي لكوريا الشمالية الأسبوع الماضي.

المصدر : صدي البلد