رئيس مجلس الشعب السوري: سوريا واحدة موحدة بجميع أهلها وأي فكر تقسيمي مرفوض
ذكر رئيس مجلس الشعب السوري حمودة الصباغ إن سوريا واحدة موحدة بجميع أهلها وأي فكر تقسيمي مرفوض من جميع أهلنا في سوريا ومن أهلنا في الحسكة".

وأشار الصباغ - بمناسبة الذكرى السنوية الثانية لمشاركة القوات الروسية في الحرب التي تخوضها سوريا ضد الإرهاب وفقا لقناة (روسيا اليوم) الإخبارية اليوم /الأحد/ - أنه في سوريا ليس هناك تفريق على أسس دينية وهذه الحقيقة موجودة منذ عقود والواقع يؤكد ذلك".

وذكر أن المادة الـ 58 من الدستور تنص على أن عضو مجلس الشعب يمثل الشعب بأكمله وهذا يمنع أي تفكير فئوي أو مذهبي أو أي تفكير جزئي آخر قائلا :" المسؤولية التي أحملها اليوم في هذا المنصب مهمة وطنية بامتياز تتطلب مني العمل الدؤوب والصبر والمتابعة واستخلاص كل ما يفيد الوطن".

وأشار إلى أن العلاقات القوية التي تجمع سوريا وروسيا والمستمرة منذ سنوات ترسخت في الحرب المشتركة ضد الإرهاب الدولي التي يخوضها البلدان والحلفاء نيابة عن كل الدول وحماية لكل العالم منوها بأن العلاقات مع روسيا أساسها الاحترام المتبادل ووطيدة ساهمت في تحقيق الكثير بالمسار السياسي في (أستانا وجنيف).

وأشاد الصباغ بدور مركز المصالحة الروسي في حميميم وقال "إنه هام جدا حيث تجري كل يوم مصالحات بطلب من المواطنين حتى في المناطق الواقعة تحت سيطرة المجموعات المسلحة".‏

المصدر : صدي البلد