توقيف خمسة أشخاص بعد اكتشاف عبوة يدوية الصنع في باريس
أوقفت السلطات الفرنسية خمسة مشتبه بهم الاثنين في إطار التحقيق الذي فتحته في قضية إرهابية بعدما عثرت ليل الجمعة-السبت غرب باريس على عبوة ناسفة يدوية الصنع.وكان أحد الموقوفين مدرجا لدى أجهزة الأمن للتطرف.

فتحت النيابة العامة في باريس تحقيقا في قضية إرهابية بعدما عثر في باريس ليل الجمعة-السبت على عبوة ناسفة بدائية الصنع مكونة من أربع قوارير غاز ونظام تفجير وأوقفت السلطات خمسة مشتبه بهم.

من جهته أعلن وزير الداخلية الفرنسي جيرار كولومب الثلاثاء أن أحد الموقوفين الخمسة في سياق التحقيق كان مدرجا على قوائم أجهزة الأمن للتطرف.

وذكر كولومب متحدثا لإذاعة "فرانس إنتير" إن "أحد الأشخاص الذين جرى توقيفهم مدرج على +قائمة البلاغات لتدارك التطرف الإرهابي الطابع+ ما يعني أنه تبنى الفكر المتطرف".

وكان مصدران قضائيان قد أفادا في وقت سابق أن الشرطة عثرت على قارورتي غاز في بهو مبنى في غرب العاصمة وعلى قارورتين أخريين على الرصيف أمام المبنى كما عثرت على هاتف نقال موصول بأسلاك في ما يبدو أنه "صاعق تفجير".

وكان أحد سكان العمارة الواقعة في الدائرة 16 الراقية بالعاصمة قد اتصل بالشرطة ليل الجمعة السبت لإعلامها بعد انتشار رائحة غاز قوية في المبنى.

فرانس 24 / أ ف ب

 

المصدر : فرانس برس