دراسة: المواطنون الأمريكيون يمتلكون أكبر نسبة أسلحة في العالم

كشفت دراسة حديثة أعدتها "الصحيفة الدولية لعلوم العدالة الجنائية" النقاب عن أن الشعب الأمريكي يمتلك أسلحة نارية بنسبة تفوق ما يمتلكه أي شعب أخر مشيرة إلى أن عدد ضحايا إطلاق النار في الولايات المتحدة يزيد على 100 ألف فرد سنويا.
وأوضحت الدراسة - التي نشرتها صحيفة (جارديان) البريطانية في أعقاب هجوم لاس فيجاس المسلح الذي وقع أمس الأول - أن الولايات المتحدة لا تتربع فقط على عرش أكبر نسبة أسلحة مملوكة لمواطنين في العالم بل إنها تعاني أيضا من أكبر عدد من الهجمات بإطلاق نار.
ونقلت الصحيفة عن دراسة أخرى أجراها "مكتب الأمم المتحدة المعني بالجريمة والمخدرات" أن كل 100 فرد في الولايات المتحدة يملكون 88 مسدسًا وهي أكبر نسبة في العالم بينما تأتي اليمن في المرتبة الثانية حيث يمتلك كل 100 فرد 8ر54 مسدس.
وفي السياق ذاته كشفت احصائيات تابعة لمكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي أن 70% من جرائم القتل بالأسلحة التي ترتكب في الولايات المتحدة تتم بواسطة مسدس مملوك لمواطنين موضحة أن نسبة المسدسات المملوكة للمواطنين في الولايات المتحدة زادت بنسبة 71% منذ عام 1994 حتى الآن وأن أعلى فئة عمرية في امتلاك الأسلحة النارية هي من سن 45 وحتى 60 عاما.

المصدر : صدي البلد