وزير الإعلام العُماني يثمن الجهد الكبير لـ"عرب سات"
ثمن وزير الإعلام العُماني الدكتور عبد المنعم بن منصور الحسني الجهد العربي الكبير الذي تقوم به المؤسسة العربية للاتصالات الفضائية (عرب ‏سات) ومشاركة الخبراء والمسؤولين والمتخصصين في الملتقى السنوي التاسع للمؤسسة في مدينة صلالة ‏والذي يقدم مزيدًا من نتاج الخبرات والتجارب والمشاريع الجديدة في عالم تقنية الاتصالات.

جاء ذلك خلال رعايته افتتاح أعمال الملتقى السنوي التاسع للمؤسسة العربية للاتصالات الفضائية (عرب سات) التي تستضيفها سلطنة عُمان ممثلة في وزارة النقل والاتصالات وتستمر يومين.

وأثبت الوزير العماني ـ في تصريح بثته وكالة الأنباء العُمانية ـ على أهمية ودور الملتقى في ظل التنافس الكبير على مستوى الأقمار الصناعية والتقدم في عالم التقنية والاتصالات على مستوى العالم.‏

وألقى سعيد بن حمدون الحارثي وكيل وزارة النقل والاتصالات للموانئ والشؤون البحرية القائم بأعمال وكيل الوزارة للاتصالات كلمة بثتها الوكالة العُمانية ذكر فيها إن المؤسسة العربية للاتصالات الفضائية استطاعت أن تشق طريقها بكل ثقة وقوة منذ إنشائها خاصة في هذا المجال الفضائي التنافسي العالمي ملمحا إلى أن المؤسسة كان لها دور هام في ربط العالم العربي ببعضه والعالم الخارجي.
وأشار أن الإمكانيات الكبيرة والتقنيات الحديثة التي تملكها عرب سات في مجال البث التلفزيوني والإذاعي وكذلك الاتصالات جعلها في مقدمة الشركات على مستوى العالم ملمحا إلى أن التحديات التقنية الجديدة في مجال الأقمار الاصطناعية والمنافسة الشديدة يتحتم من المؤسسة تكثيف الجهود للمنافسة على المراكز المتقدمة عالميا ضمن مشغلي الأقمار الاصطناعية.
ويناقش الملتقى في اليوم الثاني والختامي العديد من الموضوعات تتناول دور تقدم تكنولوجيات البث التلفزيوني في تحسين نموذج عمل شركات البث التلفزيوني وكفاءة تكاليف التشغيل وسوق الإعلانات في الشرق الأوسط و شمال إفريقيا.
وتهدف الجلسات النقاشية إلى تسليط الضوء على الاتجاهات الجديدة للتكنولوجيا التي تسمح للقنوات بمنح قيمة وتجربة تلفزة أفضل للمشاهدين إضافة إلى الفرص المتاحة والاستراتيجيات الأفضل لمقدمي البث التلفزيوني لمخاطبة المشاهدين من خلال شاشات متعددة وكذلك التحديات التي يمكن مواجهتها والاتجاهات التي يعتمد عليها مقدمو خدمات المحتوى المنقول عبر الأنترنت.
تجدر الإشارة إلى أن المؤسسة العربية للاتصالات الفضائية (عرب سات) تقيم الملتقى سنويا بهدف اطلاع شركائها عن قرب على آخر مستجدات المؤسسة ومشاريعها والتعرف إلى احتياجاتهم وتطلعاتهم المستقبلية في مجال الاتصالات والقنوات الفضائية.

المصدر : صدي البلد