الرئاسة الفرنسية: محادثات ماكرون والعبادي ستركز على مكافحة الإرهاب والعلاقات الاقتصادية
أكدت الرئاسة الفرنسية أن المحادثات المرتقبة بعد غد الخميس بقصر الإليزيه بين الرئيس إيمانويل ماكرون ورئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي ستركز على مكافحة الإرهاب و العلاقات الاقتصادية.

ووصفت الرئاسة الزيارة بالهامة نظرًا لإتمامها في مرحلة حرجة من العمليات العسكرية ضد داعش مشيرة إلى أن العراق في طريقه لدخول مرحلة استقرار وإعادة بناء سياسي ووجود آفاق هامة للتنمية.

وذكرت بأن فرنسا التي تعد عضوا بالتحالف الدولي رصدت في نهاية 2014 نحو 64 مليون يورو كمساعدة للمناطق المحررة من قبضة التنظيم الإرهابي كما صرحت باريس في نهاية أغسطس عن قرض بقيمة 430 مليون يورو للعراق خلال عام 2017.

وأعلن الإليزيه السبت أن الرئيس ماكرون سيبحث مع رئيس وزراء العراق - خلال زيارته إلى باريس - تداعيات استفتاء إقليم كردستان مشددًا على تمسك بلاده بوحدة وسلامة الأراضي العراقية مع الاعتراف بحقوق الشعب الكردي.

المصدر : صدي البلد