أنقرة تعتقل أحد قادة “داعش” أظهرت السجلات العراقية وفاته!
Follow @alhadathnews

صرحت السلطات التركية اعتقال قيادي بارز في تنظيم “داعش” الإرهابي يلقب بـ”أبو يوسف”عقب توقيفه أثناء عملية أمنية في العاصمة أنقرة أظهرت السجلات العراقية وفاته.

وفي إطار التحقيقات التي فتحها مكتب التحقيقات الخاص في النيابة العامة بولاية “صقاريا” شمال تركيا ضد التنظيم جرى التوصل إلى معلومات تفيد أن “حيدر كريم” الملقب بـ “أبو يوسف” الذي يظهر متوفيا في السجلات العراقية لا يزال على قيد الحياة وموجود في العاصمة أنقرة.

وعقب ذلك نفذت فرق مكافحة الإرهاب عملية دهم على المكان المحدد في أنقرة وأوقفت “أبو يوسف” ونقلته إلى نيابة ولاية صقاريا كي تواصل إجراءاتها بحقه وعثرت الفرق على قرابة 40 بطاقة شخصية مزورة في مكان إقامته.

بدورها أمرت المحكمة المناوبة في صقاريا باعتقاله بعد إدانته بتهم “ارتكاب إبادة جماعية” و”الانتساب إلى منظمة إرهابية” و”محاولة إسقاط النظام الدستوري”.

يشار إلى أن “أبو يوسف” شارك في أنشطة ضمن تنظيم القاعدة عام 2011 وعقب ذلك انخرط في صفوف “داعش” في محافظة الأنبار العراقية وتولى أنشطة قيادية داخل التنظيم.

قم بمشاركة المقال:

المصدر : الحدث نيوز