"بوليتيكو": اختراق هاتف كبير موظفي البيت الأبيض
أظهرت مجلة "بولتيكيو" الأمريكية أن الهاتف الشخصي لكبير موظفي البيت الأبيض جون كيلي تعرض للاختراق بعد قيام فنيين بفحصه.

وأوضحت المجلة أن كيلي الجنرال المتقاعد من مشاة البحرية سلم هاتفه للدعم الفني بالبيت الأبيض مؤخرا واشتكى من عدم تحديث برامج التشغيل الخاص بالجهاز بشكل سليم.

وأشارت "بولتيكيو" في تقرير ترجمته "صحيفة كل أخبارك" إلى أن القسم التقني في البيت الأبيض وبعد فحص الجهاز لعدة أيام توصل إلى أن هناك اختراقا بالفعل وتم سحب الجهاز من كيلي لمعرفة مدى الاختراق.

وذكر مسؤول في البيت الأبيض للمجلة إن كيلي "لم يعد يمتلك ذلك الجهاز وبدأ باستخدام هاتف مختلف" لافتا إلى أنه "كان يعتمد على هاتف خاص بالحكومة خلال وجوده في البيت الأبيض".

ونقلت "بولتيكيو" عن مسؤولين حكوميين قولهم إنه "من غير الواضح متى حدث الاختراق لهاتف كيلي ولا حتى طبيعة البيانات التي تم الوصول إليها".

ويجري البيت الأبيض حاليا استعراضا لجدول سفريات كيلي قبل انضمامه لإدارة ترامب في كانون أول/يناير وكان الجنرال تقاعد من الجيش الأمريكي عام 2016 وشغل منصب القيادة الجنوبية.

وتشير المجلة إلى أن الجناح الغربي للبيت الأبيض شهد إضافات مساحات جديدة لتخزين الأجهزة الشخصية ووصل تحذير للمساعدين في الإدارة للحد من استخدام هواتفهم المحمولة داخل المبنى.

المصدر : عربي 21