الإعلام الحربي لحزب الله: الجيش السوري يقترب من الميادين معقل داعش
ذكرت وحدة الإعلام الحربي التابعة لجماعة حزب الله اللبنانية اليوم الجمعة إن الجيش السوري وحلفاءه واصلوا تقدمهم نحو مدينة الميادين وباتوا على مسافة أقل من عشرة كيلومترات من المدينة التي تعد القاعدة الرئيسية الحالية لتنظيم الدولة الإسلامية.

وأشار الإعلام الحربي أن القوات المتقدمة سيطرت على مواقع ومرتفعات موازية للطريق الرئيسي الذي يربط بين دير الزور والميادين الواقعة على نهر الفرات في شرق سوريا.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان أمس الخميس إن الجيش على مسافة ستة كيلومترات فقط من الميادين.

وشنت الدولة الإسلامية هجمات مضادة وشرسة في وسط سوريا في الأيام الأخيرة مما يمثل اختبارا لسيطرة الجيش على منطقة استعادها في هجوم استمر لمدة شهر باتجاه الشرق.

وواصل الجيش مدعوما بغطاء جوي روسي تقدمه صوب الميادين من دير الزور الواقعة على وادي الفرات .

وفي يونيو حزيران ذكر مسؤولان بالمخابرات الأمريكية لرويترز إنهما يعتقدان أن الدولة الإسلامية نقلت معظم هيكلها القيادي الآخذ في التداعي وفريقها الإعلامي إلى الميادين جنوب شرقي الرقة معقلها الرئيسي السابق.

وقال المرصد السوري اليوم الجمعة إن ثمة اشتباكات في عدة مناطق في محافظة دير الزور الشرقية. وأشار أن الجيش السوري قصف الميادين خلال الليل كما نفذت الطائرات الحربية الروسية مئات الضربات.

وقالت جماعة حزب الله هذا الأسبوع إن قياديا كبيرا قُتل في هجوم للدولة الإسلامية في الصحراء بوسط سوريا. ويشارك حزب الله في التحالف العسكري الداعم للرئيس السوري بشار الأسد.

وكان الجيش السوري تقدم الشهر الماضي نحو دير الزور وتمكن بدعم من الجيش الروسي وفصائل تدعمها إيران من كسر الحصار الذي فرضته الدولة الإسلامية لمدة ثلاثة أعوام على منطقة خاضعة لسيطرة الحكومة في المدينة.

المصدر : صدي البلد