إنقاذ 300 مهاجر أمام السواحل الليبية
أعلن مسؤول في البحرية الليبية عن إنقاذ 300 مهاجر قبالة السواحل الليبية إلى شرق طرابلس فيما كانوا يحاولون العبور إلى أوروبا.

وقال المتحدث باسم البحرية العميد أيوب قاسم إنه "تم فجر الثلاثاء 31 أكتوبر إنقاذ 299 مهاجرا بينهم أربعون امرأة و19 طفلا كانوا على متن قاربين مطاطيين بدون محركات".

وأشار إلى أن "عملية الإنقاذ تمت من قبل زورق أكمل لحرس السواحل قطاع طرابلس قبالة زليتن شرق طرابلس".

وأوضح أن "المهاجرين غير الشرعيين من جنسيات إفريقية مختلفة وتم التوجه بهم إلى قاعدة طرابلس البحرية".

وختم أنه "تم تسليمهم إلى مركز إيواء تاجوراء التابع لجهاز مكافحة الهجرة في طرابلس بحضور المنظمة الدولية للهجرة والمفوضية السامية والهيئة الطبية الدولية" مؤكدا أنه "تم تقديم المساعدات الإنسانية والطبية اللازمة لهم.

وبحسب المفوضية العليا للاجئين فإن السلطات الليبية تحتجز أكثر من 14500 مهاجر ولاجئ كانوا سابقا في يد المهربين في صبراتة ومحيطها.

وعثر على المهاجرين في مزارع ومنازل ومستودعات بعدما تمكنت مجموعة أمنية موالية لحكومة الوفاق الوطني من طرد جماعة منافسة من المدينة في مطلع أكتوبر.

من جهتها تحدثت الأمم المتحدة الشهر الماضي عن وجود حوالى 20500 مهاجر ولاجئ في مراكز حجز او لدى مهربين في صبراتة.

وبحسب آخر حصيلة صادرة عن المنظمة الدولية للهجرة فإن حوالى 150 الف مهاجر وصلوا إلى أوروبا عبر البحر المتوسط بين يناير وأكتوبر فيما قتل أو فقد ما لا يقل عن 2826 مهاجرا آخر في البحر.

المصدر : صدي البلد