مقتل متظاهر ببلاد بنط الصومالية في احتجاج على امتياز لإدارة ميناء
ذكر شهود إن محتجا قتل في بلدة بوصاصو بمنطقة بلاد بنط شبه المستقلة بالصومال اليوم الأربعاء بعدما اندلعت مظاهرات ضد اتفاق امتياز لإدارة ميناء البلدة.

كانت شركة موانئ بي آند أو المملوكة لحكومة دبي قد فازت في أبريل نيسان بعقد امتياز قيمته 336 مليون دولار لتوسعة وإدارة ميناء بوصاصو في اتفاق يتضمن أعمال تجريف وبناء رصيف وإنشاء منطقة دعم على مساحة نحو 12 فدانا.

وقال سكان اليوم الأربعاء إن اشتباكات وقعت بعدما حاولت الشرطة تفريق حشد يحتج على ما ذكر إنها زيادات سعرية نتجت عن الاتفاق.

وقال محتج يدعى سعيد يوسف "لا نريد بي آند أو لأنها زادت الضرائب في الميناء ويوجد تضخم الآن.

"لذلك تظاهرنا لكن الشرطة فتحت النار وتوفي أحد المتظاهرين. بعد ذلك فررنا".

ونفى سعيد محمد راجي وزير الموانئ في بلاد بنط ارتفاع الضرائب لكنه أكد وفاة أحد المتظاهرين في الاشتباكات.

وقال لرويترز "نظمت قلة من الناس المناهضين للسلام ولتنمية الميناء مظاهرة. للأسف توفي شخص".

كانت بلاد بنط قد وقعت في السابق اتفاقا مع شركة إماراتية لتوسعة طاقة الميناء لكن الاتفاق ألغي حيث ذكرت الحكومة إن الشركة أخفقت في الوفاء بالتزاماتها.

المصدر : صدي البلد