الأمم المتحدة: ضعف التضامن الدولي يزيد أعداد النازحين
ذكر فيليبو جراندي مفوض الأمم المتحدة السامي لشؤون اللاجئين أمس الخميس إن نحو 66 مليون شخص نزحوا قسريا في أنحاء العالم وإن ضعف التعاون والتضامن الدولي وراء زيادة الأعداد.

وأشار جراندي أمام مجلس الأمن أن عدد النازحين ارتفع من 42 مليونا في 2009 وهي آخر مرة تحدث فيها مفوض لشؤون اللاجئين أمام المجلس الذي يضم 15 دولة.

وتابع قائلا "الزيادة الحادة للنازحين قسريا تعكس ضعف التعاون الدولي وتراجع القدرة على منع الصراعات واحتوائها وحلها".

وقال إن الصراع الدائر في سوريا والعنف في العراق يقفان وراء نزوح نحو ربع العدد الحالي مضيفا أن مزيج الفقر ونقص التنمية والتدهور البيئي وعدم المساواة والاضطهاد يسود مناطق تعاني سوء الإدارة والحكم في العالم مما يسبب مزيدا من الأزمات.

وسلط الضوء على أهمية مهام حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة ووصف دورها بأنه "حاسم".

المصدر : صدي البلد