وزير العدل الأمريكي يدعو لإعادة قانون مراقبة الاستخبارات الأجنبية  

دعا وزير العدل الأمريكي جيف سيشنز الكونجرس إلى إعادة إقرار العمل بقانون مراقبة الاستخبارات الأجنبية معتبرا أن هذا القانون ضروري لوقف الهجمات الإرهابية في مرحلة التخطيط.

وأوضح سيشنز انه يهدف من ذلك الى ضمان قدرة الحكومة على استخدام المراقبة خارج الولايات المتحدة لأغراض استخباراتية وعدم فقدان أجهزة الاستخبارات الأمريكية هذه الوسيلة  الحاسمة.

وأشار إلى مثال يرجع إلى عام 2009 عندما أوقف مكتب التحقيقات الفيدرالي مواطنا  أفغانيا, قبل أن ينفذ تفجيرا في شبكة مترو أنفاق مدينة نيويورك.

يشار إلى أن قانون “الفصل 702” هو قانون مراقبة الاستخبارات الأجنبية, ومن المقرر  أن ينتهي العمل به في 31 ديسمبر العام الجاري, ويحكم هذا الفصل عمليات رصد الاتصالات من الأجانب.

ويقول منتقدو هذا الفصل إن الوكالات تستخدمه لمراقبة وتفتيش اتصالات المواطنين الأمريكيين,  في إطار جهودهم للحصول على معلومات استخباراتية أجنبية وأدلة على نشاط إجرامي.

المصدر : اخبار مصر