الادعاء التركي يصدر مذكرة اعتقال بحق مسؤول سابق في المخابرات الأمريكية بتهمة التورط في محاولة الانقلاب

أصدر الادعاء العام التركي مذكرة توقيف بحق رئيس وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية (سي آي ايه) غراهام فولر بتهمة التورط في محاولة الإنقلاب الفاشلة وراعاية زعيم منظمة “غولن” الإرهابية عندما تقدم بطلب للحصول على تصريح إقامة في الولايات المتحدة قبل أكثر من عقد من الزمان.

أصدر مكتب المدعي العام فى اسطنبول مذكرة توقيف ضمن التحقيقات المتعلقة بمحاولة الانقلاب في 15 يوليو 2016 والتي شملت “محاولة تدمير الجمهورية التركية وعرقلة مهامها والحصول على أسرار سرية للدولة و التجسس السياسي والعسكري ومحاولة تدمير النظام الدستوري في البلاد”.

وكان فولر قد تردد إلى تركيا قبل محاولة الانقلاب التي جرت فى 15 يوليو من العام الماضي وغادر البلاد بعد فشل المحاولة.

وأفادت الأنباء أن مكتب النائب العام تثبت من أن فولر كان على اتصال مباشر بموظفي وكالة المخابرات المركزية السابقين هنري باركي والمشتبه فيهم الآخرين المشاركين فى محاولة الإنقلاب.

واتهم كل من باركي وفولر بتنظيم اجتماع في فندق “سبلنديد” في “بويوك أدا” قبالة اسطنبول في يوليو 2016.

رابط الخبر بصحيفة صحيفة كل أخبارك: الادعاء التركي يصدر مذكرة اعتقال بحق مسؤول سابق في المخابرات الأمريكية بتهمة التورط في محاولة الانقلاب

المصدر : الوئام