«العدل الأمريكية» تتهم عضوا بفريق القرصنة الإلكترونية بنقل وثائق سرية خارج مقر العمل
وجهت السلطات الأمريكية اتهامات إلى عضو في فريق القرصنة الإلكترونية التابع لوكالة الأمن القومي بنقل وثائق سرية بشكل غير قانوني إلى خارج مقر العمل.

وقالت وزارة العدل الأمريكية في بيان لها - حسبما أفادت قناة "الحرة" الإخبارية اليوم السبت - إن نجيا هوانج فو (67 عاما) المولود في فيتنام والذي يعمل منذ 10 سنوات في وحدة عمليات الاختراق أقر بذنبه في تهمة نقل وثائق سرية للغاية من الوكالة والاحتفاظ بها بمنزله في إيلكوت سيتي في ولاية ميريلاند.

وأضافت الوزارة أن "هوانج فو أخذ نسخا رقمية ومطبوعة من وثائق سرية تحتوي على "معلومات دفاع قومي" حساسة للغاية واحتفظ بها في منزله من عام 2010".

كانت صحيفة "نيويورك تايمز" أكدت أن حاسوب هوانج فو قد تعرض للاختراق بعد استخدامه برنامجا من إنتاج شركة كاسبيرسكي لاب الروسية ما سمح لقراصنة روس بسرقة ملفات وبرامج طورتها وكالة الأمن القومي من أجل القيام بعمليات الاختراق الخاصة بها.

ويواجه هوانج فو احتمالية الحكم عليه بالسجن لمدة 10 أعوام حيث إنه يعد ثالث موظف من وكالة الأمن القومي الأمريكية يتهم في العامين الأخيرين بنقل معلومات سرية إلى منزله.

المصدر : صدي البلد