روسيا تؤكد ضرورة توطيد قنوات الاتصال مع الاتحاد الأوروبي
أكدت البعثة الروسية الدائمة لدى الاتحاد الأوروبي أن إنشاء قنوات اتصال مباشرة بين الاتحادين الأوروبي والأوراسي من شأنها أن تسهل عملية التقارب في مشاريع التكامل الأوروبي بينهما.

وذكرت وكالة أنباء /تاس/ الروسية اليوم السبت أن البيان الروسي جاء بمناسبة الاحتفال بالذكرى الـ20 على إنشاء (اتفاقية الشراكة والتعاون) بين روسيا والاتحاد الأوروبي والذي أشار إلى أن الطرفين سيواصلان العمل لإيجاد مساحة عمل مشتركة بينهما وذلك على خلفية تجميد معظم آليات الاتفاقية في الوقت الحاضر.

وأشار إلى أن الهدف من وجود اتصال مشترك بينهما يكمن في إنشاء شراكة حقيقية قائمة على أسس المساواة والمنفعة المتبادلة والاحترام ..منوها بأن روسيا تتوقع من الاتحاد الأوروبي إظهار الإرادة السياسية لبدء التعاون على المستوى القاري بينهما.

وأثبت على أن آليات الحوار الروسي الأوروبي التي سبق وأن شهدت تطورا تحت لواء الاتفاقية قد وقعت فريسة للسياسات الغربية "قصيرة النظر" إزاء الأزمة الأوكرانية بفرضها عقوبات اقتصادية على الشركات الروسية.

يذكر أن (اتفاقية الشراكة والتعاون) تم توقيعها في 24 يونيو 1994 والتي لاتزال سارية على الرغم من إجراء الطرفين العديد المناقشات منذ 12 عاما لاستبدالها باتفاقية أخرى.

المصدر : صدي البلد