بأي نوع من الشياطين وصفت خارجية كوريا الشمالية الولايات المتحدة؟

 


أعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الكورية الشمالية إن سلسلة المناورات الأمريكية – الكورية الجنوبية الاستثنائية تظهر أن واشنطن "شيطان نووي" والولايات المتحدة بسياستها "تضرب على طبل حرب نووية".

وأشار المتحدث في بيان نشرته صحيفة "نودون سينمون" المحلية إلى أن 1200 جندي أمريكي و 230 طائرة من بينها مقاتلتان من طراز إف — 22 "رابتور" وإف — 35 سوف تشارك في التدريبات العسكرية "فيغيلانت إيس" المقرر إجراؤها في الفترة ما بين 4 و 8 ديسمبر/كانون الأول.
وذكر الدبلوماسي الكوري "إن هذه الحقيقة تظهر بوضوح من هو المتشدد الحقيقي بالنسبة للحرب النووية ومن هو "الشيطان النووي" الذي يهجم على شبه الجزيرة الكورية المسالمة وعلى العالم بأسره".


ووفقا لوزارة الخارجية فإن الولايات المتحدة بنشرها أسلحة نووية استراتيجية في المنطقة تثير استفزازات عسكرية واسعة النطاق لم يسبق لها مثيل وتجعل الوضع في شبه الجزيرة الكورية أقرب إلى الحاد والمتفجر ".


ويعتقد في كوريا الشمالية أن واشنطن "التي تصف إرادتنا السلمية في الدفاع عن أنفسنا وتحقيق الأمن في البلاد بأنه تهديد للعالم بأكمله وهي نفسها تستعد لتنفيذ الضربة النووية علينا أولا". ويمكن أن تسمى كل هذه الإجراءات "تمهيدا لحرب نووية".


وذكر البيان "على المجتمع الدولي أن يميز بوضوح من أين تقرع طبول الحرب النووية وعلى الولايات المتحدة تحمل كامل مسؤوليتها في دمار وتخريب العالم ليس فقط في شبه الجزيرة الكورية بل في جميع أنحاء العالم".

المصدر : التيار الوطني