مستشار الأمن القومي الأمريكي: ترامب لن يتخلى عن السلام في الشرق الأوسط
ذكر مستشار الأمن القومي الأمريكي هربرت ريموند ماكماستر إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لن يتخلى عن هدف التوصل إلى إتفاق سلام في الشرق الأوسط بعدما نشر مقاطع فيديو مناهضة للمسلمين وتقارير تفيد بأن ترامب سيعترف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

وأشار ماكماستر في تصريحات أوردتها صحيفة "هيل" الأمريكية " أنا غير متأكد من القرار الذي سيتخذه ترامب نحن أعطيناه خيارات وهناك خيارات تتضمن نقل السفارة في وقت ما في المستقبل وهو ما أعتقد أنه يمكن أن يستخدم لإعطاء زخم تجاه اتفاقية سلام وحل يناسب كلًا من الإسرائيليين والفلسطينيين".

ولفتت الصحيفة إلى أن ترامب من المتوقع أن يؤجل مجددًا في الشهر المقبل قرار نقل السفارة الأمريكية في إسرائيل من تل أبيب إلى القدس وهو ما يعد وعدًا رئيسيًا من وعود ترامب التي قطعها على نفسه خلال حملته الانتخابية.

وكان ترامب أعاد نشر لقطات فيديو مناهضة للمسلمين الأسبوع الماضي عبر حسابه على تويتر ونشرتها في الأساس نائبة رئيس حزب "بريطانيا أولا" جايدا فرانسين واستنكرت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي قيام ترامب بإعادة نشر هذه الفيديوهات المسيئة للمسلمين وأصدر مكتبها بيانا يدين فيه تغريدات ترامب ويصفها بـ"فعل خاطئ" وهو ما أثارغضب ترامب ودفعه لمهاجمة رئيسة الوزراء البريطانية على تويتر.

المصدر : صدي البلد