سفير مصر في واشنطن: نرفض استخدام المعونة الأمريكية كأداة للتنازلات
نشر سفير #مصر بالولايات المتحدة ياسر رضا مقالا في جريدة "نيويورك تايمز" الأمريكية شدد فيه على أن القاهرة ماضية في طريق محاربة الإرهاب وتعزيز الخطاب الديني المتسامح وتنفيذ برنامج امتدحه المراقبون حول الإصلاح الاقتصادي.

وكتب رضا منتقدا مقالا في صفحة الرأي نشرته "نيويورك تايمز" واصفا #مصر بالحليف الفظيع أن #مصر عازمة في حربها ضد الإرهاب عسكريا وعبر تحديث الخطاب الديني وزيادة التسامح.

وأشار أن #مصر تنفذ برنامجا صعبا للإصلاح الاقتصادي أشاد به مراقبون دوليون ليعزز المؤسسات الوطنية في منطقة تعاني من تآكل الدول القومية.

وأوضح رضا أن هذه الجهود تتماشى مع مصالح أمريكا طويلة الأجل في المنطقة وينبغي أن تدعم أمريكا البلاد التي تعمل لتحقيق تلك الغايات وليس تجنبها إضافة إلى أن أمريكا تحقق العديد من الفوائد من دعم #مصر والنهوض بالأولويات المشتركة.

وأشار السفير المصري إلى أن المساعدة الأمريكية التي يريد المقال المنشور في "نيويورك تايمز" أن يخفضها هي أداة لدعم الحلفاء وينبغي أن تظل كذلك وليست من أجل "استخراج التنازلات".

وشدد السفير على أن ذلك لا يعني أن رحلة #مصر إلى الدولة القومية الحديثة اكتملت ولكن عزيمة الشعب المصري راسخة وختم السفير مقاله: آمل أن نتمكن من أن نفكر ونقول ذلك "أمريكا شريك لنا على طول الطريق".

المصدر : صدي البلد