الاتحاد الأوروبي يوافق على استراتيجية جديدة للعراق

الاتحاد الأوروبي يوافق على استراتيجية جديدة للعراق

[08/يناير/2018]
بروكسل – صحيفة كل أخبارك:
وافقت الممثلة العليا للاتحاد الاوروبي للشؤون الخارجية والامنية فيديريكا موغيريني والمفوضية الاوروبية اليوم الاثنين على مقترحات خاصة باستراتيجية جديدة للاتحاد الاوروبي للعراق.

وذكرت المفوضية الأوروبية في بيان ان الاقتراحات توجز الدعم الحالي والمستقبلي على المدى الطويل من الاتحاد الأوروبي إلى العراق مع الاخذ بعين الاعتبار اولويات الحكومة العراقية.

ونقل البيان عن موغيريني قولها إن "العراق يقف على مفترق طرق في تاريخه بعد هزيمة (داعش) الإقليمية ومن المهم الآن العمل بسرعة وإعادة بناء البلاد بمشاركة جميع مكونات المجتمع العراقي وتعزيز الحقوق الأساسية وسيادة القانون ".

واضافت ان "ذلك يتطلب دعما دوليا..ونحن مستعدون لمواصلة دعم الشعب العراقي وحكومته امام تلك التحديات ".

من جانبه صرح المفوض الاوروبي للمساعدات الانسانية وادارة الازمات كريستوس ستيليانيدس الذي زار العراق مرات عدة لتقييم مشروعات مساعدات الاتحاد الاوروبي على الارض "ان الاتحاد الاوروبي كان في طليعة الجهات التي قدمت مساعدات طارئة للشعب العراقي منذ بداية الأزمة" مبينا ان "الاحتياجات الإنسانية لا تزال قائمة ولا يزال العديد من الناس مشردين بسبب النزاع ".

من جانبه لفت مفوض الاتحاد الاوروبي للتعاون الدولي والتنمية نيفين ميميكا إلى انه "بينما يتخذ العراق خطوات نحو مستقبل أكثر استقرارا فان الاتحاد الاوروبي لايزال ملتزما بكونه شريكا رئيسيا في اعادة الاعمار وتحقيق الاستقرار والتنمية المستدامة على المدى الطويل".

وتركز الاستراتيجية على تقديم مساعدات الاتحاد الأوروبي المتواصلة إلى الشعب العراقي وتسهيل استقرار المناطق المحررة من (داعش) اذ لا يزال ثلاثة ملايين نازح عراقي غير قادرين على العودة إلى ديارهم.

كما تراعي الاستراتيجية جهود الإصلاح والتعمير والمصالحة طويلة الأجل التي يحتاج العراق إلى متابعتها من أجل توطيد السلام وبناء بلد ديمقراطي موحد يمكن لجميع المواطنين فيه التمتع الكامل بحقوقهم.


صحيفة كل أخبارك

المصدر : سبأنت