إجراء أمريكي جديد لمواجهة جرائم حزب الله
صرحت وزارة العدل الأمريكية اليوم تشكيل قوة مهام لمراقبة الأنشطة الإجرامية لحزب الله اللبناني مثل تهريب المخدرات وغسل الأموال بعد تقرير عاصف صدر الشهر الماضي وأثبت أن إدارة الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما غضت الطرف عن أنشطة كهذه للحفاظ على الاتفاق النووي مع إيران.

وبحسب شبكة "فوكس نيوز" سوف تبدأ قوة المهام الجديدة عملها بمراجعة التقارير الصادرة عن "مشروع كاساندرا" الذي دشنته إدارة مكافحة المخدرات لاستهداف الأنشطة الإجرامية لحزب الله.

وكان تقرير نشرته مجلة "بوليتيكو" الشهر الماضي كشف أن مسئولين بوزارتي العدل والخزانة في عهد إدارة أوباما قد أجلوا مرارًا أو رفضوا مطالب من مسئولي مشروع كاساندرا لملاحقة حزب الله قضائيا أو فرض عقوبات ضده.

وأمر وزير العدل الأمريكي جيف سيشنز بمراجعة تقارير مشروع كاساندرا بعد أيام من صدور تقرير مجلة "بوليتيكو" حيث أكد مسئولون بالوزارة أن المراجعة قد تفضي إلى ملاحقة أشخاص على علاقة بالحزب.

وقال سيشنز اليوم خلال مؤتمر للإعلان عن تشكيل قوة المهام الجديدة "وزارة العدل لن تترك حجرًا على حجر من أجل تقويض التهديدات التي تشكلها التنظيمات الإرهابية ضد مواطنينا ولوقف مد كارثة المخدرات المدمرة".

المصدر : صدي البلد